إيناس عادل.. الأولى على البصرة والثالثة على العراق

الأحد 24 تشرين أول 2021 124

إيناس عادل..  الأولى على البصرة والثالثة على العراق
 الصباح: عواطف مدلول
الاحتفال بتفوق الطالبة الكفيفة ايناس عادل خضير القرغولي من قضاء الزبير في محافظة البصرة لم يكن عاديا ابدا، فقد اشتركت اغلب الاسر العراقية معها في مشاعر الفرح بمناسبة حصولها على 
معدل 99,6 % من السادس الادبي، فكانت الاولى على محافظتها والثالثة على العراق. 
 
تقول ايناس (مواليد 2001 ) في حوار مع «الصباح»: انا كفيفة منذ الولادة ومعاناتي كانت شديدة جدا خلال مرحلة الطفولة، خصوصا اني تأخرت لسنتين عن الدراسة لكن بعد ذلك سجلت بمعهد النور المتخصص للمكفوفين في الجمعيات بالبصرة، وكان للمرحلة الابتدائية فقط ودراسته تعتمد على طريقة برايل، بالاضافة الى الاستماع والتي تقوم على 
شكل نقاط بطريقة اللمس مع استخدام اللوحة والقلم الخاص بالكتابة وكانت تساعدني بالدراسة والدتي، اذ تسجل الصوتيات بالهاتف وانا استمع وادرس على تلك التسجيلات. 
وتضيف ايناس: على الرغم من تمكني من مواصلة الدراسة للمرحلة الاعدادية، الا ان السادس الادبي كان اصعب مرحلة لان التعليم فيه اصبح الكترونيا وليس حضوريا وقد تعبت جدا فيه للوصول الى حلمي بتحقيق معدل عال، كي اصبح من اوائل العراق وتؤكد ان لديها الكثير من الطموحات الاخرى التي تسعى لبلوغها، ومن ضمنها الدخول لكلية التربية قسم اللغة الانكليزية والتخرج من الاوائل فيها والحصول على شهادتي الماجستير والدكتوراه، اضافة الى الامنية التي كانت ترغب بها منذ الصغر وهي حفظ القرآن الكريم الى جانب مشروعها في أن تصبح من الشخصيات المساعدة والمؤثرة بالمجتمع مستقبلا.
وتفتخر ايناس بدعم اهلها لها للوصول الى تلك النتيجة التي اضحت فرحة كبيرة، كما انها لا تنسى دور مدرساتها في المتوسطة والاعدادية وجهودهن وتعاونهن معها، اذ كانت المدرسة بحسب ما تصف ايناس ترد السؤال وهي بالمقابل تجيب عليه فتعود المدّرسة لتكتب لها الجواب خلال الامتحانات الوزارية والشهرية، فكانت طريقة امتحانها مختلفة عن زميلاتها.
وفي الختام تقدمت ايناس بالشكر للسيد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الذي طلب زيارتها ورحب بها، وكذلك السيد محافظ البصرة اسعد العيداني الذي تكفل بعلاجها واهتم بطرح موضوع اختيار اختصاص دراستها المقبلة على السيد رئيس الوزراء بخصوص توفير مقعد لها في كلية التربية بقسم اللغة الانكليزية، لأن الكفيف غير مشمول بالقبول فيها، فحصلت على استثناء من قبلهم الى جانب تقديم الشكر للسيد قائد شرطة البصرة علي عدنان لمواقفه الابوية معها، وكل من قدم لها التهنئة والتبريكات بمناسبة نجاحها وشاركها فرحتها الكبيرة هذه.