{قصر المطران}.. معلم في دندان الموصل

الأربعاء 27 تشرين أول 2021 98

{قصر المطران}.. معلم في دندان الموصل
 الموصل: شروق ماهر
 
صرح موصلي يتوسد ذراع دجلة الايمن، ويعد من المعالم والاماكن الدينية القديمة المعروفة في المدينة، ويقع تحديدا في نهاية سوق الدواسة بنهاية الدندان، انه قصر المطران المعروف بين اهالي مدينة الموصل بعمرانه القديم وطرازه الديني 
المهيب.       
ويقول المسؤول والمشرف على حماية وادارة هذا القصر راسم امين في تصريح لـ {الصباح}: ان {هذا القصر من اقدم الأمكنة، وسكنه مسيحيو الموصل، إذ يضم اكثر من كنيسة قديمة، وفي كل يوم احد، تقرع الأجراس والنواقيس من داخل باحته، ايذانا بتجمع اعداد غفيرة من 
المصلين}.
ويضيف أمين ان {القصر استرجع اليوم معالمه، وعادت اجراسه مجددا لتكسر صمت المكان ويسمع قرعها في المدينة القديمة}، منوهاً بأن {عصابات داعش الإرهابية حاولت هدم المكان وإخفاء معالمه الأثرية، وها هو يعود بعد 7 سنوات من التغييب بفضل الجهود الخيرة من الطوائف العراقية كافة، والتي اسهمت في اعمار القصر واعادة بث الحياة فيه}. 
وسميت المنطقة القريبة منه بـ {سوق الدندان} حيث يتراءى القصر الذي شيده ابن ابراهيم أغا العام 1850 ميلادي، ثم اشترى القصر من بعده المطران بهنام في نهاية القرن التاسع عشر فنسب اليه. 
وبعد وفاة المطران بهنام  تحولت ملكية هذا القصر الى الوقف  المسيحي، قبل أن يتم تأجيره من قبل وزارة الداخلية حتى منتصف القرن العشرين.