أهالي بغداد يقترحون إنشاء سوق شعبيَّة ليليَّة للتبضع والترفيه

الأربعاء 03 تشرين ثاني 2021 146

أهالي بغداد يقترحون  إنشاء سوق شعبيَّة ليليَّة للتبضع والترفيه
تسلمت «الباب المفتوح» مناشدة هي عبارة عن اقتراح من طيف متنوع من أهالي بغداد، يطلبون عبرها من امانة بغداد انشاء سوق ليلية ثقافية شعبية كبيرة، تعيد لبغداد رونقها وتوفر مكانا ترفيهيا للكثير من الاسر. واوضح اصحاب المناشدة ان العاصمة بغداد كانت في يوم من الايام قبلة للسائحين من الداخل والخارج، مبينين انهم يأملون أن تكون السوق المقترحة تحاكي الأسواق التي كانت موجودة حتى حقبة التسعينيات من القرن الماضي.
واشاروا الى أن بغداد الان وفي ظل البحبوحة الامنية تتمتع بشغف ليلي كبير، اذ تتوفر العديد من الامكنة بالرواد، الذين لديهم متسع من الوقت خلال الليل، لذلك باتت الحاجة لهكذا اسواق امرا لا بد منه، لا سيما مع زيادة المقاهي الليلية التي يرتادها الشباب والتي لا تلبي الطموح، كونها تعكس الروتين اليومي نفسه ولا جديد فيها، بل اصبحت امكنة لقضاء اوقات الفراغ الذي يعاني منه الكثير من المواطنين في ظل ارتفاع أسعار وسائل الترفيه في البلاد، فضلا عن ضعفها خاصة الاسرية منها. 
واوضحوا ان انشاء مثل هذه السوق الشعبية الليلية الثقافية المقترحة ستسهم في زيادة ألق العاصمة، وتفضي إلى سحب البساط من تحت أقدام المقاهي المضرة بالذوق العام للمدينة، التي باتت منتشرة بلا ضوابط ولا رقيب لجذب الشباب، منبهين على ان الخوف أن تكون البعض منها مسؤولة عن نشر السموم بين صفوف المراهقين.
ونوهوا بأن من حق الفرد على الدولة توفير وسائل ترفيه تتوفر على الضوابط المجتمعية التي لا تشكل خطرا على الاسرة، اضافة الى تمتعها بأسعار معقولة تلبي حاجة المواطن المتواضع الدخل، من هنا فإن انشاء سوق ثقافية شعبية ليلية بمساحة كبيرة، ستعد متنفسا للكثير من الأسر التي لا تجد مكانا للترفيه الليلي، مقترحين على امين بغداد ان يتم تحويل السوق العائدة إلى الامانة في جهة منطقة جميلة قرب جسر الطالبية الى هذا السوق المقترحة، لكونهة تعد مكانا حيويا بسبب قربها من العديد من المناطق الشعبية.