دانيال كريغ.. بوند للمرة الأخيرة

السبت 06 تشرين ثاني 2021 1471

دانيال كريغ.. بوند للمرة الأخيرة
 كاثرين شوارد    
ترجمة: مي اسماعيل
يظهر الممثل البريطاني {دانيال كريغ} على شاشة السينما ليقدم للمرة الأخيرة فيلما من سلسلة أفلام العميل السري 007 جيمس بوند، بعنوان {لا وقت للموت}. ووجدها الصحفيون فرصة ليطرحوا عليه أسئلة قدمها الجمهور وممثلون آخرون؛ عن قضايا شخصية واخرى تتعلق بالدور. 
يبدو كريغ (بسن الثالثة والخمسين) شخصا مرحا وذكيا وودودا، ذا وجه متعب وعينين مشرقتين؛ وهو يودع شخصية بوند. مثّل كريغ فيلم بوند السابق “سبيكتر” عام 2015 برجل مكسورة؛ ولعل هذا ما دفعه لأن يؤكد انه لن يعود الى الدور ثانية. كان من المفترض عرض الفيلم الأخير أواخر تشرين الثاني 2019؛ لكنه واجه تأجيلات متعددة؛ بسبب انسحاب المخرج وتعرض كريغ لإصابة في الكاحل.. وأخيرا جاءت كورونا. لم يبُح كريغ باسم الشخص الذي سيخلفه لتمثيل شخصية بوند؛ لكنه لن يكون إمرأة (كما شاع سابقا)؛ فما زالت الشخصية حكرا على الرجال. 
• يسأل الممثل {جورج لازينبي}، الذي قدم شخصية بوند عام 1969 في فيلم- {في خدمة المخابرات السرية لجلالة الملكة- On Her Majesty’s Secret Service}، بما أنهما قدما الشخصية ضمن رؤية المؤلف {أيان فليمنغ}: {ما رأيك في عمل فليمنغ، والتحدي الذي يواجهه الممثل لنقل بعض المشاعر والعواطف الإنسانية الحقيقية إلى العمل؟ وما رأيك في تقديمي للشخصية؟} يجيب كريغ: {كان واحدا من أفضل أفلام بوند؛ لاحتوائه على قصة حب؛ وما هي الحياة بلا حب؟ كان فليمنغ غامضا جدا بشأن بوند؛ ولعله كان يكرهه أحيانا. اليوم يقول “{بروكولي} منتج الفيلم أن فليمنغ كان يسمي بوند {الظل}. أعتقد أنني انطلقت من غموض بوند (كما رسمه فليمنغ) والصراع والعواطف؛ إذ يمكنك أن تأخذ مشاعر سنة 1952، أو يمكنك أن تحولها الى عواطف حديثة. وهذا ما قمتُ به؛ إذ لا طائل من تقديم المشاعر القديمة لأنها لم تعد موجودة. قلتُ لنفسي: إنه رجلٌ عاطفي، يُحب ويهتم، رجل شريف لا يمكن إفساده، وقد أحببتُ كونه شخصية مركبة}. 
• أي روايات فليمنغ كان لها التأثير الأكبر عليك عند تقديم شخصية بوند؟ أجاب كريغ: {لعلها رواية {عش ودَع الآخرين يموتون}؛ إذ قرأتها أولا وشاهدتها في السينما.. وكانت هناك اختلافات بينهما. كان تصرف بوند يشي بأنه شخصية ملتوية. هناك نوع من المنطقة الضعيفة لديه التي لا يمكننا عرضها في الأفلام؛ ولكني أريد أن أقدمها}.
• ما هو فيلم بوند الذي تفضله أكثر من غيره؟ أجاب: {لا وقت للموت” و”الاصبع الذهبي (غولد فنكر)}.
• هل كانت هناك مهارة معينة كان عليك تعلمها من أجل دور بقي معك وكان له تأثير إيجابي على حياتك؟ أجاب: {لم تكن مهارة بالمعنى الدقيق؛ بل كان علي التغلب على خوفي من المرتفعات}. 
• هل كان دور بوند إحدى الشخصيات التي حلمت بأدائها حينما كنتَ في مدرسة الدراما؟ أجاب كريغ: {كلا؛ كان دورا حلمتُ بأدائه حينما كنتُ في العاشرة من عمري. لكنني أردتُ حينها أن أكون {الرجل العنكبوت} و{المحقق كولومبو} وغيرهما}. 
• هل هناك دور معين (أو نمط معين من الأدوار) لم تقدمه وترغب في أدائه الآن؟ رد قائلا: {أتعامل مع الأمور كما تأتي، ولا أفكر في أدوار أرغب بتقديمها؛ بل أترك الحياة تأتي لي بما تريد وأشعر بالدهشة لها. ودور {بينيوت بلانك} في فيلم {السكاكين مستعدة- Knives Out} خير دليل؛ فقد أُرسِل لي ولم أكن أتوقعه}. 
• سألته الممثلة {جايمي لي كيرتس}: {من الواضح أنك تحررت الآن من قيود شخصية بوند، وأظهرت بنجاح في دور {بينيوت بلانك} ما يمكن أن تقدمه ضمن تلك الحرية؛ فما هي القفزة الكبيرة القادمة - فيلم موسيقي- غنائي أم مسرحية؟}.. أجاب كريغ: {ربما سأقدم كلا العملين، أو خليطا منهما.. لا أدري.. لقد كنت محظوظا أنهم عرضوا علي دور {بينيوت بلانك}. لا أكاد أصدق فعلا أنني جيمس بوند، أو بينيوت بلانك؛ لكنه أمر حقيقي}. 
• كيف أثرت الطريقة التي قدم بها ممثلون آخرون شخصية {جيمس بوند} على أدائك لها؟ أجاب: {لم يحدث أبدا؛ فإسلوب تقديمهم للشخصية كان خاصا بهم، وأبدعوا فيها كل بطريقته المتفردة. لا يمكنني أن أترك انطباعا لإنقاذ الشخصية؛ لذا لم أحاول التقليد؛ وكل ما أردته أن أضع بصمتي عليها وأقدمها بأفضل ما يمكنني}. 
• هل احتفظت بأي ذكريات أو قطع ظهرت في أفلام جيمس بوند؟ وما هي تلك المفضلة لديك؟ قال كريغ: {هذا سؤال أسمعه كثيرا، نعم، هناك ساعة أهداها لي منتجو فيلم {كازينو رويال}وارتديتها فيه؛ وما زالت مغطاة بالتراب الأحمر من منطقة جزر البهاما}. 
• هل أخذت يوما بعض خصائص شخصية بوند الى حالة عشتها في الحياة الحقيقية؟ أجاب كريغ: {كلا.. والحمد لله}. 
• ما هي الأشياء الثلاثة الأكثر أهمية التي تعلمتها (عن نفسك وصناعة السينما وأي شيء آخر) وأنت تمثل شخصية بوند؟ أجاب: {إنه جهد جماعي لفريق؛ والعمل مع أشخاص مختلفين من شتى بقاع العالم يتطلب الكثير من الأخذ والعطاء. أدفعُ الأمور قدما في موقع التصوير؛ وقد تعلمتُ القيام بذلك إذ أُعطيت لي الفرصة.. تحتاج الكثير من الطاقة لتمثل شخصية بوند في فيلم يستغرق تصويره 
6 - 8 أشهر؛ وعليك أن تكون متحمسا للعمل كل يوم كاليوم الأول. 
• سأل المخرج {جون مايبيري}: هل غيرت تجربة بوند حياتك بطرق لم تكن تتوقعها؟ فأجاب كريغ: {غيرتني التجربة بطرق أكثر مما كنت أتوقع، كان لدي منظور لما قد يكون؛ لكن كان من المستحيل أن أتخيل الأمر}. 
• سألته الممثلة {آنا دي آرماس}: {ما هو الشيء الأكثر الذي ستفتقده بعد انتهاء دور جيمس بوند بالنسبة لك، وأن تكون جزءا من تلك الأفلام؟} فأجاب: {سأفتقد الجهد التعاوني الهائل.. لقد جئت من ((خلفية العمل في)) المسرح؛ وتعلمت منذ مرحلة مبكرة أن علينا أن نعتني ببعضنا. ولم يظهر ذلك بأبلغ صوره أكثر منه في مواقع تصوير أفلام بوند، إذ عملنا كعائلة واحدة كبيرة، وهذا أكثر شيء سأفتقده}. 
• كل ممثل قدم شخصية عميل المخابرات السرية {جيمس بوند} ترك بصمة من خلال ترجمته لتلك الشخصية؛ فكيف كانت مقاربتك لشخصية قصصية واسعة الانتشار والرواية، وهل أنت راضٍ عن جهودك وأنها ستلاقي قبولا عند الأجيال القادمة؟ فأجاب ضاحكا: {ياللهول! هذا أمر يجب أن يقرره الآخرون.. ولكن؛ شكرا لتوجيهكم هذا السؤال}.