مدرسة تفاجئ طلابها بمنحهم عطلة للمباشرة بأعمال الترميم

الأربعاء 10 تشرين ثاني 2021 151

مدرسة تفاجئ طلابها بمنحهم عطلة  للمباشرة بأعمال الترميم
فوجئ بعض التلاميذ المتحرقين شوقا للمباشرة في دوامهم المدرسي بعد عطلة امتدت كثيرا، بأمر من ادارة مدرستهم بالتعطيل لمدة اسبوعين من اجل الشروع بترميم المدرسة!.
وهذا ما يعبر عنه في الامثال العربية بشر البلية ما يضحك، فمتى بدأ الدوام حتى تعطلوه؟، ولماذا لم تشرع هذه المدرسة باعمال الترميم طوال فترة العطلة الصيفية؟.
اعتقد أن هذه القرارات المجحفة بحق التلاميذ تفتقر الى المسؤولية والتخطيط السليم، بل هي العبثية بابشع صورها، وهي تستدعي من وزارة التربية تسيير لجان تفتيشية للاطلاع على اوضاع المدارس من حيث البنى التحتية وغيرها، والاطلاع على مدى جهوزيتها لاستئناف العام الدراسي الجديد، فمن غير المعقول ما قامت به هذه الادارة بعد التوقف الطويل للدوام المدرسي.
هذا القرار يعبر بشكل جلي عن واحدة من اكبر المشكلات التي تعرقل العملية التربوية في العراق، وهي غياب التخطيط السليم والعبثية في وضع الخطط الكفيلة لانجاح موسم دراسي جديد، الامر الذي سنقطف ثمراته في نهاية العام بمستوى علمي متدن ومعدلات رسوب كبيرة تجعل القائمين على الدراسة في البلاد مضطرين لمنح فرصة دور ثالث وغيرها من امور تساعد الطالب على النجاح، بيد انها على المستوى البعيد ستصيب العملية التربوية
بالرسوب.