بولندا تتصدى لمحاولة اقتحام المهاجرين حدودها

الخميس 18 تشرين ثاني 2021 534

بولندا تتصدى لمحاولة اقتحام المهاجرين حدودها
 مينسك: وكالات
 
لا تزال التوترات متصاعدة عند حدود بيلاروسيا مع بولندا، حيث لا يزال آلاف المهاجرين الراغبين في دخول الاتحاد الأوروبي عالقين هناك.
وأعلنت السلطات البولندية أنها أحبطت محاولة جديدة لتسلل مجموعة من المهاجرين إلى أراضيها عبر حدودها مع بيلاروسيا بطريقة غير مشروعة.
وذكر حرس الحدود البولندي أن عشرات المهاجرين حاولوا اقتحام الحدود بدعم من قوات بيلاروسية، متهمة تلك القوات باستخدام الليزر والمفرقعات بحق عناصر حرس الحدود البولندي، بينما رشقهم المهاجرون بالحجارة، ولفت حرس الحدود أن حشودا من نزلاء المخيم العشوائي عند الحدود يغادرونه حاليا إلى جهة غير معروفة.
من جانبه، صرح السيناتور البولندي، كشيشتوف مروز، أن وارسو ستشرع في بناء جدار بطول 180 كلم عند حدودها مع بيلاروسيا اعتبارا من 15 كانون الأول المقبل، ومن المتوقع أن تختتم هذه الأعمال في النصف الأول من العام المقبل.
في غضون ذلك، أعلن المتحدث باسم الصليب الأحمر البيلاروسي، دميتري شيفتسوف، في حديث لوكالة «نوفوستي» الروسية أمس الأربعاء أن حكومة مينسك قامت بإسكان 1007 مهاجرين من الشرق الأوسط في مركز لوجيستي جديد أقامته على مقربة من معبر «بروزغي» الحدودي، بينما لا يزال أكثر من 800 شخص آخرين في المخيم العشوائي الذي أقامه المهاجرون عند الحدود مع بولندا.
ووثقت شبكة «روسيا اليوم» وضع المهاجرين، بينهم العديد من الأطفال، في مركز بروزغي اللوجيستي حيث يوزع عليهم العسكريون والمتطوعون البيلاروسيون وجبات الفطور.
وأكد حرس الحدود البيلاروسي أن نحو ألفي مهاجر لا يزالون يحتشدون عند الحدود مع بولندا، وأشار مساعد الرئيس البيلاروسي، يوري كاراييف، حسب وكالة «بيلتا» الرسمية، إلى أن عددا من المهاجرين رفضوا الانتقال من الحدود إلى المركز اللوجيستي، على الرغم من الظروف الجوية غير المواتية.