أطباء نينوى يضربون عن الدوام لتكرار الاعتداءات ضدهم

الأحد 05 كانون أول 2021 630

أطباء نينوى يضربون عن الدوام لتكرار الاعتداءات ضدهم

  الموصل: شروق ماهر

 
بدأ الاعتداء على طبيب بمستشفى السلام في الموصل، امس السبت، من خلال "مشادة كلامية" تطورت الى مشاجرة ثم الى الضرب والشتائم، من قبل مرافقي أحد المرضى، الامر الذي ولد ردة فعل قوية من زملائه الاطباء، دفعهم الى الاضراب عن الدوام لمنع تكرار الاعتداءات وعدم اتخاذ الجهات المختصة اي اجراء.
وشهدت الاعوام الاخيرة ازديادا بمعدلات حوادث الاعتداء ضد الملاكات الطبية في مستشفيات البلاد، سواء من خلال مدنيين او غيرهم، وما يلحق بها عادة من محاولات للاقتصاص منهم عشائريا وفرض "دية" تلزمهم بدفع مبالغ تعويض ضد من يظنون انهم تسببوا بقصد او بغيره، في الحاق الاذى او الوفاة بمريض راجع المستشفى لأي سبب كان.
ودعا مدير صحة نينوى، فلاح الطائي، قيادة عمليات نينوى الى "توفير قوات امنية لحماية الملاكات الطبية عند حصول اعتداء اي عنصر عليهم داخل المستشفيات".
واكد لـ"الصباح"، عدم "تمكن عناصر حماية المنشآت من ردع الاعتداءات المتكررة على الملاكات الطبية".
بدوره، طالب محافظ نينوى نجم الجبوري الاطباء الذين اضربوا عن العمل في المستشفيات بـ"العودة الى الدوام والقيام بدورهم في علاج المرضى".