الكاظمي: لا سلاح خارج سيطرة الدولة

الثلاثاء 07 كانون أول 2021 589

الكاظمي: لا سلاح خارج سيطرة الدولة
 بغداد: الصباح
 
قالَ رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي: إنَّ قواتنا الجوية البطلة نفذت عملية ناجحة ضد مخابئ تنظيم داعش الإرهابي في الأنبار، وستتواصل العمليات لاجتثاث هذا التنظيم من جذوره في العراق.
وأضاف، في تغريدة على “تويتر”، أنَّ “هناك دائماً من يحاول عبر السلاح إرهاب الدولة، لكن الدولة بمؤسساتها وشعبها تقف بالمرصاد”، منبهاً على أن “لا أحد فوق قرارها ولا سلاح خارج سيطرتها”.
في غضون ذلك، بحثَ الكاظمي، التنسيق الأمني والاقتصادي المشترك مع المملكة البريطانية، بينما لفت إلى أن الأجهزة الأمنية المحلية ماضية الى حماية أملاك المواطنين المسيحيين وحفظ حقوقهم القانونية.
وذكرَ بيان لرئاسة الوزراء، أنَّ الكاظمي تلقى اتصالاً هاتفياً من وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، بحثا خلاله العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في المجالات السياسية والاقتصادية وفي مجال الاستثمار، والتنسيق المشترك لإنهاء الدور القتالي للتحالف الدولي، بالاضافة الى بحث تطورات الأوضاع في المنطقة ودور العراق في تعزيز الاستقرار.
وأضاف البيان أن “الاتصال ناقش أيضاً مستقبل تعاون البلدين في الحرب ضد الإرهاب، وملاحقة فلول داعش، والتنسيق الأمني بين بغداد ولندن، وانتقال التحالف الدولي إلى دور المشورة والمساعدة والتمكين، وبما يعزز الأمن والاستقرار في العراق والمنطقة”.
وخلال استقباله، غبطة البطريرك مار آوا الثالث رويل، بمناسبة تنصيبه رئيساً لكنيسة المشرق الآشورية في العراق والعالم، قال رئيس الوزراء: إنَّ “الأجهزة الحكومية تبذل كل الجهود لحفظ أملاك المسيحيين العراقيين وحقوقهم القانونية، مثلما هو واجبها إزاء أملاك جميع العراقيين ومتعلقاتهم، سواء تواجدوا في بلدهم أم في المهجر”.
وأضاف أنَّ “العراق يعتز بجميع مكوناته الأصيلة وأطيافه، بما في ذلك الطيف المسيحي الذي يمتد وجوده في أرض الرافدين الى عمق التاريخ”، معرباً عن أمله لغبطة البطريرك بـ”التوفيق في مهامه، وبما يعزز التنوع الثري الذي تزخر به أرض العراق، وضرورة الحفاظ على هذا التنوع”.