فيغو مورتنسن يكشف قصة اختياره ممثلاً في ثلاثية {سيد الخواتم}

الاثنين 10 كانون ثاني 2022 386

فيغو مورتنسن يكشف قصة اختياره ممثلاً في ثلاثية {سيد الخواتم}
   ايثان ألتير وكيفين بولوي
  ترجمة: حميد ونيس 
من الصعب تخيل أي ممثل آخر غير فيغو مورتنسن يلعب دور أراغورن في ثلاثية سيد الخواتم لبيتر جاكسون. ولكن في الواقع تم اعطاء الدور لممثل آخر في الجزء المحوري من الفيلم والذي بعنوان الملك العائد الى "الأرض الوسطى"، عندما بدأ الإنتاج في الجزء الأول مع مجموعة فيلم سيد الخواتم والذي تمَّ عرضه لأول مرة في دور السينما قبل أكثر من عشرين عاما أواخر العام 2001.
وبعد فترة ليست طويلة بدأ إطلاق الجزء الاول للفيلم، ويرى المعنيون أن استبدال مورتنسن ودعوة ممثل آخر يعدُّ موقفا صعبا.
 ويصف مورتنسن توليه لهذا الدور: "شعرت بأنني غير مستعد، وقد أمضى الممثلون الآخرون أسابيع وشهور في بعض الحالات استعدادا للمهمة الشاقة المتمثلة بتصوير الثلاثية بأكملها.. أنا شعرت أيضا بالحرج، لأنني لم أكن أبدا في وضع استبدال ممثل آخر".
 وكان الاختيار الأول لدور جاكسون للممثل الأيرلندي ستيوارت تاونسند، الذي كان يبلغ من العمر 27 عاما عندما وصل إلى نيوزيلندا لتصوير فيلم سيد الخواتم سنة 1999. ووفقا لمورتنسن، كان العمر هو السبب تاونسند كان صغيرا جدا، لأنه كان في عمر الممثلين نفسه الذين يلعبون الهوبي". ويصفه بأنه ممثل رائع، ومثالي حقا، مضيفا: "لقد احتاجت إدارة الفيلم إلى شخص أكبر سنا بقليل.. لقد كانت مجرد حالة حظ سيئ". الذي جعل جاكسون يدرك أنه أخطأ في الاختيار. ويوضح مورتنسن: "فهمت من صانعي الأفلام أن ستيوارت.
ومن المثير للاهتمام أن مورتنسن الذي كان يبلغ من العمر 41 عاما آنذاك لم يكن الممثل الأكبر سنا الذي اعتبره جاكسون.
 ويذكر ان المخرج ايضا طلب من الممثلين راسيل كرو ودانييل داي لويس، أداء هذا الدور لكنهما رفضا الفرصة. وعندما جاء العرض في طريق مورتنسن، مستدركا أنه كان سيقبل به، ولكن في النهاية تم إقناعه بالموافقة من قبل ابنه المحب للفيلم. أما الباقي فهو ما يتعلق بتاريخ الفيلم حيث أضاءت مجموعة سيد الخواتم شباك التذاكر وحولت الفيلم إلى ثلاثية خيالية محددة لجيل كامل من رواد السينما. وأصبح وجود مورتنسن والمرتكز بشكل مناسب مثلما هو أرغون؛ أحد مفاتيح نجاح الأجزاء الثلاثة.
كان شعور مورتنسن بعدم الاستعداد عندما هبط لاول مرة في نيوزيلندا، لكنه حرص على اللحاق بالآخرين بسرعة. كان الشيء الأول الذي واجهه هو معركة قوة الطقس، وتطلب ذلك دورة مكثفة في استخدام السيف ضمن الدور المناط به. ويذكر "أول شيء فعلته عندما وصلت هو تعلم كيفية القتال بالسيف المطلوب. ويقول إن تجربته الكاملة في فيلم سيد الخواتم ساعدته في إعداده ليخرج في النهاية الفيلم الطويل الذي افتتح في دور العرض مؤخرا. ويقول: "مشاهدة بيتر جاكسون وفريقه وهم يحلون المشكلات اليومية، ويبتكرون طرقاً جديدة لتصوير الأشياء كان مثل مدرسة سينما مجنونة كبيرة ومفتوحة على مصراعيها.. كان الأمر أشبه بالدفع مقابل الذهاب إلى المدرسة وتعلم كيفية حل مشكلات صناعة الأفلام.. كانت رحلة رائعة."
 
عن موقع الياهو