نواب وناشطو النجف: سندعم المحافظ الجديد ولا نسمح بالفشل

الاثنين 17 كانون ثاني 2022 565

نواب وناشطو النجف: سندعم المحافظ الجديد ولا نسمح بالفشل
 النجف الأشرف: حسين الكعبي
 
أيد نواب وناشطون نجفيون إعطاء فرصة للمحافظ الجديد للعمل وانتظار ما يحققه على صعيدي الأمن والخدمات، وتحقيق الاستقرار للمحافظة بعد أن شهدت الكثير من الاضطراب خلال المدة الماضية.
وتسنم ماجد الوائلي، الأربعاء الماضي، منصب محافظ النجف على خلفية استقالة لؤي الياسري، وشرع بعمله عقب زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى المحافظة مؤخرا.
وقال النائب عن محافظة النجف الدكتور حميد الشبلاوي لـ”الصباح”: إن “الآلية التي تم تكليف المحافظ من خلالها كان يجب أن تأخذ بعين الاعتبار آراء نواب المحافظة، لأنهم هم الممثلون الشرعيون لأبناء النجف».  
وأشار إلى أن “أي اعتراض على شخص المحافظ سيكون من منطلق المصلحة العامة وليس من منطلق انتمائه لهذه الجهة أو تلك» . 
وأضاف الشبلاوي: “في حال نجح المحافظ بإدارة المحافظة، فإننا سوف نسانده، أما في حالة فشله فسوف نقف بالضد منه بالطرق القانونية والسلطة التي منحنا إياها الدستور» . 
من جهته، أيد الناشط المدني مكي السلطاني لـ”الصباح”، “إعطاء فرصة للمحافظ الجديد وانتظار ما يحققه على صعيد الأمن والخدمات» .
وأضاف أن “الناشطين المدنيين الذين تظاهروا لإقالة المحافظ السابق ودعوا إلى تكليف محافظ جديد للنهوض بواقع المحافظة المتدهور من الناحيتين الخدمية والأمنية، أعلنوا أنهم يريدون إعطاء الفرصة للمحافظ الجديد لأنه شخصية أكاديمية معروفة بالمهنية والنزاهة، وله حضور جيد بين أبناء المحافظة، كما أنه يتمتع بسمعة جيدة، على الرغم من تحفظهم على آلية تكليفه» .
وبين أن “الناشطين يرغبون في هذه المدة بتحقيق الاستقرار للمحافظة بعد أن شهدت الكثير من الاضطرابات في فترة الإدارة السابقة، لذلك فإنهم سيعطون رأيهم بالمحافظ الجديد من خلال ما سيقدمه من عمل وخدمة للمحافظة» . 
من جانبه، أكد المحافظ المكلف الدكتور ماجد الوائلي من خلال صفحته الشخصية أنه “سيعمل ليكون منصب المحافظ لجميع النجفيين بغض النظر عن الانتماءات والتوجهات» . 
وأعلن أنه “سيركز خلال المدة المقبلة على ملف الخدمات والأمن والتوجه نحو الاستثمار في المشاريع الصناعية الكبيرة، لتحقيق التنمية الاقتصادية وتوفير فرص العمل لأبناء المحافظة « .