إيران مستعدة لصفقة تبادل السجناء مع أميركا

الثلاثاء 25 كانون ثاني 2022 578

إيران مستعدة لصفقة تبادل السجناء مع أميركا
 طهران: محمد صالح صدقيان 
أبدت إيران استعدادها لتبادل السجناء مع الجانب الأميركي استناداً إلی التفاهمات السابقة، في الوقت الذي كثفت فيه المفاوضات النووية أعمالها الجارية حاليا في فيينا من أجل التوصل لاتفاق. 
 
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، في إيجازه الصحفي، أمس الاثنين: إن بلاده لا تقبل شروطاً مسبقة من أجل تقدم المفاوضات "وإن المفاوضات معقدة بما يكفي ولا ينبغي تعقيدها أكثر من ذلك"، في إشارة لقضية إطلاق سراح المعتقلين الذين يحملون الجنسية الأميركية في إيران، والتي طالب المفاوض الأميركي روبرت مالي بإطلاق سراحهم قبل التوصل لأي اتفاق.
وأوضح زادة أن هذه القضية الإنسانية يمكن حلها استناداً إلی التفاهمات السابقة التي حصلت بين الجانبين. 
وأضاف لقد أعربنا عن قلقنا إزاء اعتقال رعايا إيرانيين في أميركا وأن هذه القضية كانت على الدوام في جدول أعمالنا نظراً لطابعها الإنساني سواء بصورة مباشرة أم غير مباشرة. 
ولفت زادة إلی أن السلطات الأميركية تعتقل إيرانيين بتهم الالتفاف علی العقوبات الأميركية في الوقت الذي تتهم فيه السلطات الإيرانية القضائية أمريكيين متهمين بقضايا أمنية. 
وكانت إيران قد اتفقت مع المجموعة الغربية نهاية الجولة السادسة من المفاوضات التي جرت قبل يونيو/ حزيران الماضي علی صفقة تبادل السجناء بين الجانبين لكن الجانب الإيراني يتهم الجانب الأميركي بعدم التزامه بهذه التوافقات . 
وبشأن المفاوضات الجارية حاليا في فيينا من أجل التوصل لاتفاق، قال خطيب زادة: إن المفاوضات تحقق نتائج جيدة في القضايا الأربع المطروحة علی جدول البحث وهي العقوبات والضمانات وآلية التحقق من إزالة العقوبات إضافة إلی خفض التصعيد النووي الإيراني، وقال: إن جميع الأطراف يركزون علی وضع آلية بعدم تكرار انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الذي حصل في العام  2018"؛ مشيراً إلی أن العمل يجری حالياً علی أساس اتفاق مستدام يمكن الاعتماد عليه؛ نافيا أية رغبة في التوصل 
إلی اتفاق مؤقت.
بدوره، قال المندوب الروسي في المفاوضات، ميخائيل أوليانوف: إن مندوبي المجموعة الغربية وإيران توصلوا خلال اجتماع أمس الاثنين إلی كتابة أقسام مهمة من الاتفاق النهائي، مبيناً أنها خطوة مهمة علی الرغم من بقاء بعض المواضيع من دون حل.