الزراعة: ننتج 650 طناً من العسل سنوياً

الخميس 27 كانون ثاني 2022 318

الزراعة: ننتج 650 طناً من العسل سنوياً
 اسراء السامرائي 
 
يعدُّ العسل من المواد الطبيعية المضادة للأكسدة الى جانب قيمته الغذائية والصحية للانسان، اذ يعده المواطنون حالياً بديلاً عن المواد الكيمياوية (الادوية) لمختلف الأمراض، التي ترافقهم خلال فصل الشتاء، فضلا عن ان اجتياح جائحة كورونا لدول العالم عزز استخدام العسل في تقليل اعراض الانفلونزا وكوفيد-  19. 
وزارة الزراعة أكدت زيادة نسبة انتاج العسل للعام 2021 التي وصلت بحدود 650 طنا، وبذلك اعلنت تحقيق الاكتفاء الذاتي لانتاج العسل. 
 
أجود الأنواع
وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة الدكتور حميد النايف لـ(الصباح): ان الوزارة تعمل على اعداد خطة لتسويق العسل المنتج محليا الى جانب زيادة نسبة الانتاج مستقبلا، لا سيما انه تم تحقيق الاكتفاء الذاتي لهذا العام من انتاج العسل. 
وأكد أن الانتاج المحلي للعسل سنويا يصل لـ 650 طنا، حيث ينتج في جميع محافظات البلاد ضمن المناطق الخضرية. 
واردف ان العسل العراقي هو من اجود انواع العسل الموجود في دول المنطقة، خاصة أنه يعدُّ علاجا لمختلف الأمراض واسعاره مناسبة نوعا ما مقارنة بالاسواق العالمية. 
 
دواء
يذكر أن العسل يستخدم لعلاج مختلف الأمراض، خاصة البعض يستخدمه في علاج أمراض الالتهابات الرئة والامراض الصدرية، اذ يزداد الاقبال عليه خلال فصل الشتاء، وهناك طلب على شرائه واستخدامه خلال فترة كورونا على اعتباره مصدرا لتعزيز الجهاز المناعي للأشخاص. 
ويتراوح سعر الكيلو الواحد من العسل من (25 - 60 الف دينار للكيلو)، ويختلف سعره من منحل لآخر بحسب نوع التغذية الخاصة، التي يوفرها النحال في المناحل ليستمر الانتاج من خلال الخلايا على مدار العام خلال أشهر السنة. 
 
دعم
واضاف ان الوزارة تعمل على دعم النحالين خاصة المجازين من خلال توفير اللقاحات الخاصة والتغذية الجيدة للنحل لإنتاج أجود أنواع العسل، اذ يعمل قسم النحل في دائرة وقاية المزروعات بالمتابعة الميدانية المستمرة للنحالين المجازين مع متابعة المناحل غير المجازة وان اغلب النحالين غير المجازين اتجهوا الى الحصول على الإجازات الرسمية لتوفير الدعم لمناحلهم. 
وبين أنه تمَّ التعاون مع شركات القطاع الخاص من أجل توفير العبوات الخاصة بتخزين النحل من أجل ايجاد وسائل جيدة لتسويقه في الاسواق العالمية ودول الجوار، لكون الصناعات التحويلية للقطاع العام قليلة جدا. 
وتعدُّ أسعار العسل باهظة مقارنة بدخل الأسر العراقية، وتختلف من نحّال لآخر بحسب سياسة تسويقه للعسل في الأسواق المحلية واهتمامه بجودة العسل ومكوناته الطبيعية. 
وتابع النايف إن إنتاج العسل لمحافظة البصرة ارتفع خلال العام الحالي، حيث وصلت نسبة الانتاج اكثر من 12 طنا.
 
معالجات
ويقول مربي النحل بركات حماد حسين لـ(الصباح): انه يتم خلال فصل الشتاء باتباع عدة اجراءات للحفاظ على خلايا النحل من رطوبة الشتاء، اذ يتم عمل مصدّات للرياح وتوفير مخزن غذائي جيد للطوائف بالخلايا، الى جانب إمالة الخلايا الى الامام للتخلص من الرطوبة التي بداخلها، فضلا عن تضييق الحيز على النحل من أجل تدفئتها ووضعها في مكان معرض للشمس على مدار اليوم، وتوفير حبوب اللقاح للنحل للحفاظ على الخلايا من الأمراض لديمومة انتاج العسل وتوفيره بكميات ونوعيات كثيرة خدمة للانتاج
الوطني.
ويأخذ العسل حيزاً بالدراسات والاكاديميين ليكون بالمستوى المطلوب من ناحية الانتاج ونوعية الاجهزة المستخدمة، التي من المفترض أن تكون حديثة تواكب تطورات العالم في هذا المجال.
 
بحوث علمية
وفي السياق ذاته بين مدير قسم النحل في دائرة وقائية المزروعات بالوزارة هاشم الزهيري لـ(الصباح): إنه تمّت اقامة الندوات من أجل العمل على انشاء مختبرات باحدث الاجهزة المتطورة لفحص الآفات والامراض التي تصيب النحل، واجراء عملية التلقيح الصناعي لانتاج ملكات نحل العسل، وانشاء مختبرات فحص جودة العسل، يتم ذلك من خلال الاستفادة من أطروحات طلبة الدراسات العليا.
وبين وجود تعاون مع الجامعات والكليات المعنية بالموضوع بتزويدهم بخلايا نحل العسل لغرض إجراء البحوث العلمية، وإقامة الندوات والدورات العلمية والإرشادية للنهوض بهذا
القطاع.