محمد سومر: أنتجت فيلم {حامل اللقب}بسلفة شخصيَّة

الاثنين 16 أيار 2022 183

محمد سومر: أنتجت فيلم {حامل اللقب}بسلفة شخصيَّة
 بغداد: عواطف مدلول 
اختلفت مساعي محمد في سبيل تحقيق حلمه بالوصول للنجومية في مجال التمثيل، فقد أنجز مؤخرا فيلما قصيرا على حسابه الخاص، مدته ثلاثون دقيقة، كأول عمل سينمائي من انتاجه تحت عنوان (حامل اللقب)، حيث يؤدي فيه دور البطولة بشخصية يوسف التي تحمل رسالة ذات دلالات عميقة للشاب الطموح في زمن المحسوبية والمصالح. 
 
 أكد الشاب محمد سومر أنه تمكن من البدء بذلك العمل بعد أن جمع مبلغا من المال، من خلال الاشتراك (بسلفة) شخصية، وقد ساعده ذلك في تأجير كاميرا ومصور من مدينة الصدر، فاستعان بعدد من الممثلات والممثلين الذين تطوعوا للمشاركة معه بدون مقابل مادي، يقول سومر: إن شخصية يوسف تعكس واقع الشاب العراقي المجتهد، حيث كان يتمنى أن يلعب بأحد الاندية الجماهيريَّة ويمثل المنتخب الوطني ويرتدي فانيلته، الى جانب كونه يعمل في البناء، ولكنه يواجه صعوبات كثيرة ويرفض، بسبب الواسطات والعلاقات، رغم انه لاعب جيد وموهوب، ويبقى يجاهد حتى يلتحق بنادٍ من الدرجة الثانية تابع للفرق الشعبية، وفي النهاية يسحب إلى نادٍ درجة أولى بعد صراع مرير، فيأخذ فرصته عندما يلاقي دعما كبيرا من أحد الرجال الكبار يحقق حلمه ويحصل على اللقب. 
يضيف سومر: أحداث الفيلم مشوقة جدا تتناول أكثر من جانب في الحياة، لا سيما أنه من النوع الكوميديا السوداء، وقد قام بإخراجه أكرم نبيل وتمَّ تأليفه من قبل عباس النجار وأدى أدواره معي بطولة سحر محمد وايناس احمد، وهن طالباتان في قسم المسرح بكلية الفنون الجميلة، وعملهن تطوعي معي وتلك تجربتهن الاولى في السينما، وكذلك كاظم احمد الذي أدى دور الأب واثنان من الممثلين الشباب أيضا. 
 موضحا: تعاون معي نادي القوة الجوية حيث رحب بيَّ وسمح لي بالتصوير في ملعبه خلال تمارين لاعبيه، الذين وجدت استقبالا رائعا منهم مع المدرب حكيم شاكر، وتمَّ ذلك من دون أي مقابل لهم، كل الشكر على موقفهم هذا، في حين إدارة نواد أخرى طلبت مني مبالغ للتصوير في ملعبها، وتعذرعليَّ الدفع لعدم توفر الامكانية المادية لديَّ.  
يشير سومر الى أنه في حال نجاح هذا الفيلم سوف يسعى لمحاولة اعادة فكرة فيلم "أرض الخوف" للفنان الكبير الراحل احمد زكي وانتاجه باللهجة العراقية. كما أنه ينوي عمل فيلم روائي طويل مدته 90 دقيقة، يحكي قصة حياة العندليب المهاجر قحطان العطار بعد أن تعمق بدراسة سيرته الذاتية وتفاصيل كثيرة تخص ظروفه، وقد حصل على موافقة أسرته حول ذلك الامر، حيث باشر كتابة أحداثه ونبذة بسيطة عنه.