البيئة الاستثماريَّة والانتاج الزراعي

الأربعاء 18 أيار 2022 224

البيئة الاستثماريَّة  والانتاج الزراعي
 بغداد: حيدر فليح الربيعي 
 
حثَّ عميد كلية علوم الهندسة الزراعية بجامعة بغداد، الدكتور كاظم ديلي حسن، على ضرورة توفير البيئة الملائمة للاستثمار المحلي والأجنبي، واستقطاب الشركات العالمية لغرض تحقيق زيادة كبيرة في الانتاج الزراعي، داعيا الى إجراء دراسات جدوى للمشاريع المشمولة بالقروض الزراعية ووضع آليات متابعة لتنفيذ تلك المشاريع، وتوجيه تلك القروض نحو الاحتياجات التي تؤدي إلى تحسين الانتاج والارتقاء بالنوعية.
وشدد ديلي خلال حديثه لـ “الصباح” على ضروة أن “تقوم وزارة الزراعة بدعم الفلاحين من خلال توفير الأسمدة ذات النوعيات الجيدة والتوسع في انتاج البذور ذات الانتاجية العالية، عبر التعاقد مع بعض المنتجين المتميزين لزراعة الأصناف المعتمدة والتركيز على الأصناف الملائمة للتربة العراقية، مؤكدا ضرورة توفير البنى التحتية للمناطق الزراعية كالطرق والمدارس والمستوصفات لغرض تشجيع الفلاحين للتمسك بأراضيهم، وعدم إحساسهم بفروق كبيرة عن مراكز المدن”.
كما طالب ديلي، بالتوسّع في بناء السايلوات وأماكن تسلم المنتج من المزارعين، لأنَّ تأخر تسلم المنتج من الفلاح يعرضه إلى الإحباط واستغلال التجار، ومن ثم عزوف المزارعين عن زراعة تلك المحاصيل مستقبلا، مبينا في الوقت ذاته، أن الإسراع في تسديد مستحقات الفلاحين وتقليل الروتين، يؤدي إلى تعزيز الثقة بالمؤسسات الحكومية وتشجيعهم على تسويق منتجاتهم.
ودعا عميد كلية علوم الهندسة الزراعية، الى ضرورة الإفادة من الطاقات العلمية في القطاع الزراعي، من خلال تطبيق الأبحاث العلمية في المجال الزراعي، والعمل على تشجيع الفلاحين على استخدام تقنيات متطورة في الزراعة مثل (استخدام الهندسة الوراثية والزراعة الحافظة والزراعة المائية والزراعة النسيجية وغيرها)، مشيرا إلى أهمية إيجاد فرص عمل للمهندسين الزراعيين، والذين يعدون طاقة بشرية علمية معطلة يمكن من خلال تطبيق ما تعلموه من زيادة انتاجية العمل المزرعي، وذلك من خلال بناء قرى عصرية في أماكن غير مستغلة وتوزيع أراضٍ زراعية قريبة وبإشراف متخصصين من ذوي الخبرة لتقديم المشورة العملية.