رئيس مجلس القضاء الأعلى لـ «الصباح»: بعض القضايا المعروضة على الاتحادية غرضها الظهور الإعلاميّ

الخميس 23 حزيران 2022 545

رئيس مجلس القضاء الأعلى لـ «الصباح»: بعض القضايا المعروضة على الاتحادية غرضها الظهور الإعلاميّ
 بغداد: الصباح 
 
أجرت "الصباح" حواراً مع رئيس مجلس القضاء الأعلى الأستاذ فائق زيدان، جمعت فيه معظم القضايا التي تمور بها الساحة العراقيَّة لإيضاح المشكل وإضاءة المعتم منها، فقد عزا زيدان الخروقات الدستورية ومضي المدة القانونية لتسمية رئيس جمهورية جديد وتبعاً له تسمية حكومة جديدة، إلى الخلافات السياسية بين التحالفات والأحزاب الفائزة في الانتخابات.
ورأى في ظاهرة اللجوء إلى المحكمة الاتحادية بشكل كبير جانبين الأول إيجابي والآخر سلبي، موضحاً أنَّ الإيجابي هو أنَّ اللجوء إلى القضاء عند الاختلاف إجراء صحيح ودليل على شيوع ثقافة سيادة القانون، أما السلبي فهو أنَّ البعض اتخذ من هذا الإجراء وسيلة للظهور الإعلامي والاستعراض أمام الرأي العام، إذ يلجأ للطعن في أي قرار أو قانون يصدر حتى وإن لم يكن من اختصاص المحكمة الاتحادية النظر في هذا الطعن.
وبشأن ما يعانيه الإعلام من ضغوطات خارجية بسبب الإرهاب، وداخلية في محاولة تكميم الأفواه وسلب الحريات الصحفية، عبر عن قناعته بأنَّ أساس النظام الديمقراطي في الحكم مبني على هذه الحريات التي نحترمها ونحميها بموجب القانون وقد وجهنا المحاكم في أكثر من مناسبة بمراعاة التعامل بدقة مع الإعلاميين في حال تقديم الشكاوى بحقهم وأن يكون أي إجراء تحقيقي بمعرفة نقابة الصحفيين وحضور ممثل عنها وتجنب إصدار مذكرات قبض بحق الإعلاميين وعوضاً عن ذلك يصار إلى مذكرات الاستقدام وفق القانون وأن يكون تقدير ما ينسب إلى الإعلامي سواء كان مخالفاً للقانون أو من عدمه بموجب رأي وخبرة الخبراء المختصين.
 
نص الحوار ص3